ينقسم الاسم بالنظر إلى آخره إلى ثلاثة أقسام، هي: الاسم المقصور، نحو (العصا، الفتى)، والاسم المنقوص، نحو (القاضي، الراعي)، والاسم الممدود، نحو (سماء، كساء)، وهذا المقال سيقتصر الحديث على الاسم المقصور والاسم المنقوص.


الاسم المقصور

الاسم المقصور هو كلّ اسم معرب آخره ألف لازمة أصليّة، أي لا يُمكن الاستغناء عنها، وتُكتب هذه الألف بطريقتين، هما ( ا - ى )، ومن أمثلته: (هدى، ذكرى، ملهى، مصطفى، مستشفى، علا، رنا).[١]


تثنية الاسم المقصور

عند تثنية الاسم المقصور ننظر إلى ألفه، ويُثنى وفقًا للقواعد الآتيّة:[٢]


  • إذا كانت ألف الاسم المقصور ثالث حرف رُدَّت إلى أصلها، أي تُقلب إلى واو أو ياء حسب أصلها، ثمَّ يُضاف إليها (ان) في حالة الرفع، و(ين) في حالة النصب والجر، ولمعرفة أصلها نأتي بالفعل المضارع من الاسم المقصور، كما هو موضح في الجدول الآتي:


الاسم المقصور الثلاثي
الفعل المضارع
المثنى من الاسم المقصور الثلاثي
علا
يعلو
علوان، علوين
هدى
يهدي
هديان، هديين
رنا
يرنو
رنوان، رنوين


  • إذا كانت ألف الاسم المقصور رابع حرف فأكثر، تُقلب إلى ياء دائمًا، ثمَّ يُضاف إليها (ان) في حالة الرفع، و(ين) في حالة النصب والجر، وفيما يلي بعض الأمثلة:


الاسم المقصور فوق الثلاثي
المثنى منه
مستشفى
مستشفيان، مستشفيين
دنيا
دنييان، دنيين
مصطفى
مصطفيان، مصطفيين


جمع الاسم المقصور جمع مذكر سالم

عند جمع الاسم المقصور جمع مذكر سالم، تُحذَف الألف ويُضاف واو ونون أو ياء ونون حسب الإعراب، وتبقى الفتحة قبل الواو أو الياء، كما في الأمثلة الآتيّة:[٣]


الاسم المقصور
جمع المذكر السالم
أعلى
أعلَون، أعلَين
مصطفى
مصطفَون، مصطفَين
مرتضى
مرتضَون، مرتضَين
رضا
رضَون، رضَين


جمع الاسم المقصور جمع مؤنث سالم

عند جمع الاسم المقصور جمع مؤنث سالم نتبع نفس طريقة التثنية، أي أنَّه:[٤]


  • إذا كانت الألف ثالثة تُرد إلى أصلها ثم نضيف إليها (ات)، كما في الأمثلة التالية:


الاسم المقصور الثلاثي
جمع المؤنث السالم
عصا
عصوات
هدى
هديات
رنا
رنوات


  • وإذا كانت الألف رابعة فأكثر تُقلب دائمًا إلى ياء ويُضاف إليها (ات)، كما في الأمثلة التالية:


الاسم المقصور فوق الثلاثي
جمع المؤنث السالم
كبرى
كبريات
ذكرى
ذكريات
مُشترى
مُشتريات


إعراب الاسم المقصور

يُعرب الاسم حسب موقعه في الجملة، لكن تُقدر عليه الحركات الإعرابيّة، أي لا تظهر، وذلك لأنَّ الألف لا تقبل الحركة مطلقًا، فيُعرب بحركة مُقدَّرة منع من ظهورها التعذر، أي استحالة وجود الحركة مع الألف، فيُرفع بضمة مقدرة، ويُنصب بفتحة مقدرة، ويُجر بكسرة مقدرة،[٥] وفيما يلي بعض الأمثلة الإعرابيّة:[٦]


الجملة
الإعراب
جاءَ موسى.
جاء: فعل ماضٍ مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
موسى: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المُقدَّرة على الألف منع من ظهورها التعذر.
قال تعالى: (ولقد زيَّنا السَّماء الدُّنيا بمصابيحَ) [٧]
الواو: استئنافيّة، حرف مبني على الفتحة لا محل له من الإعراب.
لقد: اللام: موطئة للقسم (دالة على قسم محذوف)، حرف مبني على الفتحة لا محل له من الإعراب.
قد: حرف تحقيق مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
زيَّنا: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتّصاله بنا الفاعلين، نا: ضمير متّصل مبني على السكون في محل رفع فاعل.
السماءَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
الدنيا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة المُقدَّرة على الألف منع من ظهورها التعذر.
بمصابيحَ: الباء: حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعراب.
مصابيحَ: اسم مجرور وعلامة جرّه الفتحة عوضًا عن الكسرة، لأنَّه ممنوع من الصرف (صيغة منتهى الجموع).
زارَ زيدٌ المريضَ في المستشفى.
زارَ: فعل ماضٍ مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
زيدٌ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره.
المريضَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
المستشفى: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المُقدَّرة على الألف منع من ظهورها التعذر.


الاسم المنقوص

الاسم المنقوص هو كل اسم معرب آخره ياء لازمة أصليّة مكسور ما قبلها، مثل: (محامِي، هادِي، داعِي، وادِي).[٨]

وبناءً على التعريف، فإنَّ كلمة مثل (ظبْي) ليست اسمًا منقوصًا، لأنَّ ياءه غير مكسور ما قبلها، وكذلك كلمة مثل (وطنيّ) فهي ليست اسمًا منقوصًا أيضًا، لأنَّ ياءه ليست أصليّة، أي ليست جزءًا من الاسم.


إثبات ياء الاسم المنقوص وحذفها

تُثبت ياء الاسم المنقوص، أي تُكتَب إذا كان معرفًا بأل التعريف أو معرفًا بالإضافة أو منكرًا منصوبًا، مثل:

  • مُعرَف بأل التعريف: (الداعي إلى الخيرِ مأجورٌ).
  • مُعرَف بالإضافة: (داعي الخيرِ مأجورٌ).
  • منكر منصوب: (كان الرسول - صلى الله عليه وسلم - داعيًا إلى المعروف، ناهيًا عن المنكر).


وتُحذَف ياء الاسم المنقوص إذا كان نكرة مرفوعًا أو مجرورًا، كما في الأمثلة التالية:[٩]

  • نكرة مرفوعة: (جاءَ محامٍ)، (هذا قاضٍ).
  • نكرة مجرورة: (سرْتُ في وادٍ)، (سلمْتُ على قاضٍ).


تثنية الاسم المنقوص

عند تثنية الاسم المنقوص يظل كما هو، أي تبقى الياء، ويُضاف إليه ألف ونون في حالة الرفع وياء ونون في حالتي النصب والجر، وإذا كانت ياؤه محذوفة رُدَّت إليه، كما في الأمثلة الآتية:[١٠]


الاسم المنقوص المفرد
الاسم المنقوص المثنى
داعِي
داعيان، داعيين
ساعِي
ساعيان، ساعيين
قاضِي
قاضيان، قاضيين
محامٍ
محاميان، محاميين


جمع الاسم المنقوص جمع مذكر سالم

عند جمع الاسم المنقوص جمع مذكر سالم تُحذف الياء الموجودة في آخر الكلمة، ويُضاف واو ونون في حالة الرفع مع ضم ما قبل الواو، ويُضاف وياء ونون في حالتي النصب والجر مع كسر ما قبل الياء، كما في الأمثلة الآتيّة:[١١]


الاسم المنقوص المفرد
جمع المذكر السالم
باقِي
باقُون، باقِين
محامِي
محامُون، محامِين
داعِي
داعُون، داعِين


جمع الاسم المنقوص جمع مؤنث سالم

عند جمع الاسم المنقوص جمع مؤنث سالم نتّبع نفس طريقة التثنية، أي تبقى ياؤه، ويُضاف إليه (ات)، وإذا كانت ياؤه محذوفة رُدَّت إليه، كما في الأمثلة الآتيّة:[١٢]


الاسم المنقوص المفرد
جمع المؤنث السالم
محامي
محاميات
قاضي
قاضيات
جارٍ
جاريات
ماضٍ
ماضيات


إعراب الاسم المنقوص

يُعرب الاسم المنقوص حسب موقعه في الجملة، وتُقدر عليه حركتان فقط، هما الضمة والكسرة، منع من ظهورهما الثِقَل، أمَّا الفتحة تظهر على الياء، وفيما يأتي بعض الأمثلة الإعرابيّة:[١٣]


الجملة
الإعراب
جاءَ القاضي.
جاءَ: فعل ماضٍ مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.
القاضي: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المُقدَّرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
رأيْتُ القاضيَ.
رأيْتُ: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتّصاله بتاء الفاعل المتحركة، والتاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
القاضيَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
يتدربُ اللاعبونَ في النادي.
يتدربُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
اللاعبونَ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو لأنَّه جمع مذكر سالم.
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
النادي: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المُقدَّرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
استمعْتُ إلى داعٍ إلى الحقِّ.
استمعْتُ: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتّصاله بتاء الفاعل المتحركة، والتاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
إلى: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
داعٍ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المُقدَّرة على الياء المحذوفة، لأنَّه اسم منقوص، والتنوين عوض عن الياء المحذوفة.
إلى: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
الحقِّ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره.


المراجع

  1. السيد قاسم الحسيني الخراساني، محمود الملكي الإصفهاني، القواعد النحويّة، صفحة 32. بتصرّف.
  2. فؤاد نعمة، ملخَّص قواعد اللغة العربية، من ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 21 - 22 . بتصرّف.
  3. فراد نعمة، ملخَّص قواعد اللغة العربية، من ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 25. بتصرّف.
  4. فؤاد نعمة ، ملخَّص قواعد اللغة العربية، من ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 27 - 28. بتصرّف.
  5. عبده الراجحي، التطبيق النحوي، صفحة 26. بتصرّف.
  6. كاملة الكواري، التطبيق الإعرابي على كتاب الوسيط في النحو، صفحة 50. بتصرّف.
  7. سورة الملك، آية:5
  8. السيد قاسم الحسيني الخراساني، محمود الملكي الإصفهاني، القواعد النحويّة، صفحة 32. بتصرّف.
  9. فؤاد نعمة ، ملخَّص قواعد اللغة العربية، ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 10. بتصرّف.
  10. فؤاد نعمة ، ملخَّص قواعد اللغة العربية، ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 22. بتصرّف.
  11. فؤاد نعمة ، ملخَّص قواعد اللغة العربية، ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 25. بتصرّف.
  12. فؤاد نعمة ، ملخَّص قواعد اللغة العربية، ضمن الصفحات من مئتين وواحد إلى ثلاثمائة، صفحة 28. بتصرّف.
  13. كاملة الكواري، التطبيق الإعرابي على كتاب الوسيط في النحو، صفحة 51 - 54 . بتصرّف.