بحر المقتضب

هو أحد البحور الشعرية، ثنائي التفعيلة؛ أي يرتكزه بناؤه على هاتين التفعيلتين؛ هما (مفعولات / - - - ب)، و(مستفعلن / - - ب -).[١]


وزن بحر المقتضب

وزن بحر المقتضب التام، هو:[١]


مفعولاتُ / مستفعلن / مستفعلن
مفعولاتُ / مستفعلن / مستفعلن


لكنّ بحر المقتضب لا يأتي إلا مجزوءاً وجوباً، فالتام منه غير مستعمل، وعليه فوزنه هو:[١]


مفعولات / مستفعلن
مفعولات / مستفعلن
- - - ب / - - ب -
- - - ب / - - ب -


مفتاح بحر المقتضب


اِقْتَضِبْ كَمَا سَأَلُوْا
مَفْعُوْلاتُ مُسْتَفعلن


تفعيلات بحر المقتضب

أما تفعيلات بحر المقتضب التي قد يأتي عليها:[٢]


  • تفعيلة مَفعُولاتُ:
  • مفْعُلاتُ ( - ب - ب).


  • تفعيلة مُسْتَفعِلن:
  • مُسْتَعِلُن (- ب ب -).


أمثلة شعرية على بحر المقتضب

في الآتي أمثلة شعرية على بحر المقتضب مع بيان التفعيلات التي يأتي عليها:

  • المثال الأول:


البيت الشعري
حامل الهوى تعبُ
يستخفّه الطربُ
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


  • المثال الثاني:


البيت الشعري
قد أتاك يعتذرُ
لا تسله ما الخبر
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


  • المثال الثالث:


البيت الشعري
من أضاع فرصته
لا ينالُ ما طلبا
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


  • المثال الرابع:


البيت الشعري
هل عليّ ويْحَكُما
إنْ عشقتُ من حرجِ
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


  • المثال الخامس:


البيت الشعري
أقبلَتْ فلَاحَ لها
عارِضان كالبَرَدِ
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


  • المثال السادس:


البيت الشعري
إنّما الهوَى ألمٌ
لا يفوقه ألمُ
التقطيع
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -
التفعيلات
مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلاتُ / مستعلن


الخلاصة:

  • لا يأتي بحر المقتضب إلا مجزوءاً.
  • كلّ شطر في بحر المقتضب يتكون من (مفعولات)، و(مستفعلن).
  • وزن بحر المقتضب هو:


مفعولات / مستفعلن
مفعولات / مستفعلن
- - - ب / - - ب -
- - - ب / - - ب -


  • ولكن صيغة بحر المقتضب الأكثر استعمالاً، هي:

مفعُلاتُ / مستعلن
مفعُلات / مستعلن
- ب - ب / - ب ب -
- ب - ب / - ب ب -


المراجع

  1. ^ أ ب ت الجامعة المستنصرية، بحر المقتضب، صفحة 1. بتصرّف.
  2. جامعة بابل، البحر المقتضب، صفحة 1. بتصرّف.