الاشتقاق هو أخذ كلمة من أُخرى مع التناسب بينهما في المعنى والاختلاف في اللفظ، مثل: (قرأ: قارئ)، والمشتقات في اللغة العربية سبعة، وهي: اسم الفاعل، اسم المفعول، صيغة المبالغة، الصفة المشبهة باسم الفاعل، اسم التفضيل، اسما الزمان والمكان، واسم الآلة، وفي هذا المقال سنسلط الحديث عن اسم الفاعل والصفة المشبهة وتوضيح الفرق بينهما.


الفرق بين اسم الفاعل والصفة المشبهة

اسم الفاعل: هو اسم مُشتق للدلالة على مَنْ وقع منه الفعل، فهو وصف دالّ على الفاعل.

الصفة المُشبهة: هي اسم مُشتق من الفعل الثلاثي اللازم للدلالة على معنى اسم الفاعل على وجه الثبوت.

يشترك اسم الفاعل والصفة المشبهة به في أنَّ كلًا منهما صفة مُشتقة تدل على مَنْ فعل الفعل أو اتصف به، إلا أنَّهما يختلفان في الجوانب التالية:[١]


وجه المقارنة
اسم الفاعل
الصفة المشبهة
الدلالة
يدل على صفة مُتجددة وليست ثابتة،
مثل: (مُسافِر، جالِس).
تدل على صفة ثابتة،
مثل: (بخيل، شجاع).
مصدر الاشتقاق
يُصاغ من الفعل اللازم والمتعدي.
تُصاغ من الفعل اللازم، ولا تُصاغ من الفعل المتعدي إلا سماعًا، مثل: (رحيم وعليم).
الزمن
يُستعمل لأحد الأزمنة الثلاثة.
تُستعمل للمعنى الحاضر، إلا إذا وُجِدَت قرينة تدل على عكس الحاضر، كأن تقول: (كان سعيد حسنًا فقبُحَ).
الإضافة إلى الفاعل
لا يُضاف إلى فاعله، فلا يجوز القول: (خليلٌ مصيبُ السهمِ الهدفَ) أي مصيبٌ سهمُهُ الهدفَ.
يجوز أنْ تُضاف إلى فاعلها، بل يُستحسن ذلك، مثل: (مُنطلقُ اللسانِ) فاللسان فاعل من حيث المعنى.


صياغة اسم الفاعل والصفة المُشبهة

صياغة اسم الفاعل

يُصاغ اعتمادًا على عدد حروف الفعل، على النحو التالي:[٢]

  • يُصاغ من الفعل الثلاثي المفتوح العين على وزن "فاعل"، مثل: (باع: بائِع)، (كتب: كاتب)، وكما يأتي على وزن "فاعل" من الفعل الثلاثي المتعدي مكسور العين، مثل: (ركِب: راكِب)، (علِمَ: عالم)، أمَّا الفعل اللازم مكسور العين، والفعل المضموم العين، فلا يُصاغ منهما اسم فاعل على وزن "فاعل"، وإنّما يأتي على أوزان مُختلفة، ويُسمى "الصفة المشبهة باسم الفاعل"، مثل: (ضعيف من ضعُفَ)، (عطشان من عطِشَ).
  • يُصاغ من الفعل غير الثلاثي على وزن المضارع مع إبدال حرف المضارعة ميمًا مضمومة وكسر ما قبل الآخر، مثل: (شَرَّع: يشرِّع: مُشرِّع)، (أفاد: يفيد: مُفيد).


صياغة الصفة المشبهة

لا تُصاغ الصفة المشبهة إلا من الفعل الثلاثي اللازم، والذي يأتي على ثلاثة أوزان، هي: فعَل، فعِل، فعُل، وفيما يأتي الأوزان التي تأتي عليها الصفة المشبهة من كل فعل:

تُصاغ الصفة المشبهة من الفعل الذي على وزن (فعَل) على الأوزان التالية:[٣]

  • أفعَل: (أشيب من الفعل شيَب)، (أقطع من الفعل قطَع).
  • فيعِل: لا تُصاغ هذه الصفة إلا من الفعل الثلاثي الأجوف الواوي (سيِّد: ساد: يسود) أو اليائي (ضيِّق: ضاق: يضيق).
  • فيعَل: تُصاغ هذه الصفة من الفعل الصحيح، مثل (فيصل من فصلَ).
  • فعِيل: تُصاغ هذه الصفة غالبًا من الفعل معتل اللام أي معتل الآخر (زكيّ) أو المُضاعف (عفيف).


تُصاغ الصفة المشبهة من الفعل الذي على وزن (فعِل) على الأوزان التالية: [٤]

  • فعِل: (فَرِح، طَرِب).
  • أفْعَل والمؤنث فعلاء: (أحمر: حمراء، أعرج: عرجاء).
  • فَعْلان والمؤنث فَعْلى: (جوعان، ريَّان).


تُصاغ الصفة المشبهة من الفعل الذي على وزن (فعُل) على الأوزان التالية: [٤]

  • فَعِيل: (رَشِيق، كَثِير).
  • فعْل: (ضخْم، عذْب).
  • فُعال: (شُجاع، فُرات).
  • فَعَال: (جَبَان، حَصَان).
  • فَعَل: (بَطَل، حَسَن).
  • فُعْل: (حُلْو، صُلْب).


عمل اسم الفاعل والصفة المشبهة

عمل اسم الفاعل

يعمل اسم الفاعل عمل فعله من حيث اللزوم والتعدي، فيرفع فاعلًا أو ينصب مفعولًا به واحدًا أو أكثر، وذلك في حالتين، هما:[٥]

  • أن يكون مُعرفًا بأل، فيعمل بدون شروط، كما في المثال التالي:


الجملة
الإعراب
المُكرِمُ ضيفَهُ محبوبٌ.
المكرمُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وفاعل اسم الفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
ضيفَهُ: مفعول به لاسم الفاعل منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، وهو مُضاف، والهاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مُضاف إليه.
محبوبٌ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره.


  • أن يكون مُجردًا من أل، فلا يعمل إلا إذا توافر شرطان، وهما:
  • أنْ يدلَ على الحال (محمد كاتبٌ الرسالة الآن)، أو الاستقبال (محمد كاتبٌ الرسالةَ غدًا)، أمَّا إذا دلَّ على الماضي، فلا يعمل (محمد كاتبٌ الرسالةِ أمس).
  • أن يأتي مُعتمدًا على نفي أو استفهام، أو مُخبر عنه (أي يأتي هو خبرًا لما قبله) أو موصوف (أي يأتي هو نعتًا لما قبله)، مثل: (ما منجزٌ الواجبَ إلا المجتهد)، (أمسافرٌ أبوك؟)، (زيدٌ ناجحٌ أخوه)، (هذا جارٌ عابسٌ وجهُهُ).

وفيما يأتي بعض الأمثلة الإعرابيّة:


الجملة
الإعراب
المؤمنُ صادقٌ لسانُهُ.
المؤمنُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
صادقٌ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره.
لسانُهُ: فاعل لاسم الفاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وهو مُضاف، والهاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مُضاف إليه.
المديرُ مانحٌ المتفوقين جوائزَ.
المديرُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
مانحٌ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره، وفاعل اسم الفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
المتفوقينَ: مفعول به أول لاسم الفاعل منصوب وعلامة نصبه الياء لأنَّه جمع مذكر سالم.
جوائزَ: مفعول به ثانٍ لاسم الفاعل منصوب وعلامة نصبه الفتحة نيابة عن تنوين الفتح لأنَّه ممنوع من الصرف (صيغة مُنتهى الجموع).
ما مخلفٌ عهدَهُ إلا المنافقُ.
ما: حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
مخلفٌ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره، فاعل اسم الفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
عهدَهُ: مفعول به لاسم الفاعل منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره، وهو مُضاف، والهاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مُضاف إليه.
إلا: حرف استثناء نقضَ عمله بالنفي، يفيد الحصر، مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
المنافقُ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.


عمل الصفة المشبهة

تعمل الصفة المشبهة فترفع فاعلًا فقط لأنَّها لا تُصاغ إلا من فعل لازم، إذا توافر شرطان:[٦]

  • ألا يتقدم معمولها عليها.
  • أنْ تدل على نعت سببي، أي تدل على صفة في اسم يليها، ويتصل معمولها بضمير يعود على الموصوف.

كما في الأمثلة الإعرابيّة التالية:


الجملة
الإعراب
المؤمنُ لطيفٌ طبعُهُ.
المؤمنُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
لطيفٌ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضم الظاهر على آخره.
طبعُهُ: فاعل للصفة المشبهة (لطيف) مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وهو مُضاف، والهاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مُضاف إليه.
(معمول الصفة المشبهة "طبعه" لم يتقدم عليها، واتّصل به ضمير يعود على الموصوف "المؤمن").
دخلْتُ بستانًا جميلًا منظرُهُ.
دخلْتُ: فعل ماضٍ مبني على السكون لاتّصاله بتاء الفاعل المُتحركة، والتاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
بستانًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح الظاهر على آخره.
جميلًا: نعت منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح الظاهر على آخره.
منظرُهُ: فاعل للصفة المشبهة (جميلًا) مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره، وهو مُضاف، والهاء: ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مُضاف إليه.


المراجع

  1. مصطفى الغلاييني، جامع الدروس العربية، صفحة 191 - 192. بتصرّف.
  2. فؤاد نعمة، مُلخص القواعد اللغة العربية، صفحة 41 42. بتصرّف.
  3. مصطفى الغلاييني، جامع الدروس العربية، صفحة 190. بتصرّف.
  4. ^ أ ب فؤاد نعمة، مُلخص قواعد اللغة العربية، صفحة 49. بتصرّف.
  5. كاملة الكواري، التطبيق الإعرابي على كتاب الوسيط في النحو، صفحة 444 - 446. بتصرّف.
  6. كاملة الكواري، التطبيق الإعرابي على كتاب الوسيط في النحو، صفحة 454. بتصرّف.