يعرّف الاسم المنقوصُ على أنّه كل اسم معرب آخره ياء لازمة مكسور ما قبلها، سواء كانت ياؤه أصلية غير مُنقَلِبة كـما في (الرَّامِي والقَاضِي)، أو منقلبة عن واو كـ (الغَازِي والعافِي)، تعرب هذه الأسماء بالحركات المقدرة في حالتي الرفع والجر منع من ظهورها الثقل، نحو (مرّ القاضي مسرعاً)، و(مررت بالقاضي)، وبالحركة الظاهرة في حالة النصب، نحو (جاء خالد ساعياً لعمل الخير)، والجدير بالذكر أن الاسم المنقوص قد تعترضه بعض الحالات التي تحذف فيها ياؤه وفي هذا المقال توضيح لهذه القاعدة.[١][٢]


قاعدة حذف ياء الاسم المنقوص

تُحذف ياء الاسم النقوص في الحالات التالية:


الاسم المنقوص النكرة المنوّن في حالتي الرفع والجر

تحذف (الياء) من آخر الاسم المنقوص النكرة المنوّن في حالتي الرفع والجر، ويبيّن الجدول التالي أمثلة على حذف الياء من الاسم المنقوص النكرة المنوّن في حالتي الرفع و الجر:[٣]


الحالة
مثال
توضيح
حالة الرفع
أحمدُ محامٍ ماهر
ذلك ساعٍ للخير
هنا خبر المبتدأ (محامٍ، وساعٍ) أصلهما (محامي، وساعي) إلّا أنّ ياؤهما حُذفت لأنهما نكرة مرفوعة.
حالة الجر
نزلتُ إلى وادٍ سحيق
شكوتُ إلى قاضٍ عادل
هنا (وادٍ، وقاضٍ) أصلهما (وادي، وقاضي) إلّا أنّ ياؤهما حُذفت لأنهما نكرة مجرورة.


الاسم المنقوص المجموع جمعاً مذكراً سالماً

تحذف (الياء) من آخر الاسم المنقوص إذا جُمِع جَمع مذكر سالم، ويُضَم ما قبل الواو في حالة الرفع، ويُكسَر ما قبل الياء في حالتي النصب والجر، ويبيّن الجدول التالي أمثلة على هذه الحالة:[٤]


الحالة
مثال
التوضيح
الرفع
هؤلاء ساعُون في الخير.
أصل (ساعون) هنا هو (ساعي = ساعيون)
النصب
كان أول الصَّاحِين من النوم.
أصل (الصاحين) هنا هو (الصاحي = الصاحيين)
الجر
صاروا من الرَّاضِين بما أنعم الله عليهم.
أصل (الراضين) هنا هو (الراضي، الراضيين)

قاعدة ثبوت ياء الاسم المنقوص

تثبت ياء الاسم المنقوص في الحالتين التاليتين:[٥]

  • إذا أضيف الاسم المنقوص أو اقترن بـ (أل)، كأن تقول في حالة الاقتران بـ (أل): (الداعي إلى الخير مأجور)، وفي حالة الإضافة: (داعي الخير مأجور).
  • إذا كان الاسم المنقوص منصوباً ومنكّراً، فنقول: رأيتُ قاضياً عادلاً، فلا يصح قولنا: (رأيتُ قاضٍ عادلاً).[٣]


مثــال تدريبـــي

بيّن/ي حالة ياء الاسم المنقوص من حيث الثبوت أو الحذف، مع توضيح سبب الثبوت أو الحذف في الأمثلة التالية:


مثال
(ثبوت/ حذف) الياء
السبب
هؤلاء قاضون عادلون
حذف الياء (الأصل، قاضيون)
لأنها جمعت جمعاً مذكراً سالماً
جاء ساعي البريد
ثبوت الياء
لأنّها مضافة إلى البريد
هو قاضٍ عادل
حذف الياء (الأصل، قاضي)
لأنّها نكرة منوّنة مرفوعة
يوجد ثماني طالباتٍ في الصف
ثبوت الياء
لأنّها مضافة إلى طالبات
سلّمتُ على محامٍ
حذف الياء (الأصل، محامي)
لأنّها نكرة منوّنة مجرورة
القاضي العادل محبوب
ثبوت الياء
لانّها معرّفة بـ (أل)
رأيتُ داعياً للخير
ثبوت الياء
لأنّها نكرة منوّنة منصوبة


المراجع

  1. علي الجارم، النحو الواضح في قواعد اللغة العربية، صفحة 296-298. بتصرّف.
  2. نصر الهوريني، كتاب المطالع النصرية للمطابع المصرية في الأصول الخطية، صفحة 375-376. بتصرّف.
  3. ^ أ ب علي الجارم، النحو الواضح في قواعد اللغة العربية، صفحة 296-298. بتصرّف.
  4. أحمد مختار عمر، معجم الصواب اللغوي، صفحة 921. بتصرّف.
  5. أحمد مختار عمر، كتاب معجم الصواب اللغوي، صفحة 935. بتصرّف.